ما هي اهم اسباب التلوث الهوائي وحلولها
اسباب تلوث الهواء وحلوله
مصادر تلوث الهواء :
يمكن تقسيم مصادر تلوث الهواء إلى قسمين رئيسيين ، وهي إما مصادر طبيعية ليس للإنسان أي دخل فيها ، او بسبب نشاطات الانسان المختلفة .
أولاً : المصادر الطبيعية التي تسبب تلوث الهواء :
وهي المصادر التي تنجم عن الطبيعة دون ان يكون للناس اي علاقة او تصرف فيها ، وهي إما  تكون من النوع الصلب ،  او من النوع السائل او من النوع الغازي ، ويمكن حصر مصادر التلوث الطبيعي للهواء الى ما يلي من المسببات :

 البراكين :
البراكين خاصة في فترة ثورانها تنطلق منها انواع من الغازات والمواد الصلبة إلى الجو ، ولكن لهذه المواد الصلبة من النوع الدقيق أن ترتفع إلى مسافات تعتبر بعيدة جدا قد تصل حتى إلى طبقة الاستًاتوسفتَ (حوالي 55 كم عن سطح البحر) .
وهي بذلك تعتبر أحد العوامل الطبيعية الهامة التي يمكن ان تنتج عنها حالة تلوث البيئة بشكل عام ؛ لأن هذه المواد الناتجة عن البركان يمكن ان تبقى شبه عالقة في جو السماء لفتًرة طويلة من الوقت ، وهذه الفتًرة قد تؤدي الى توزيع هذه الملوثات وتنتشر فوق المساحات الكبيرة من الكرة الأرضية عن طريق الرياح ، وغالباً ما يكون لها كبير الأثر على مختلف مكونات المناخ .
 ويمكن لبعض الحمم التي تخرج من البراكين ، ان تتكون من كمية لا باس بها   من الكبريت المنصهر ، ويحتوي بعضها على نسبة من الغازات الذائب ، مثل : غاز كبريتيد الذيدروجتُ ، أو غاز ثاني أكسيد الكبريت ، وفي بعض الأحيان قد يحتوي على غاز كلوريد الهيدروجين ، وهذه الانواع من الغازات التي سبق ذكرها هي من النوع  الحمضي  التأثير ، لذا فهي من الانواع التي يمكن ان تضر بالبيئة بدرجة شديدة .
ويمكن ان تسبب وتؤدي الى تلوث المجاري المائية في فترة تساقط الامطار ، ويحدث ارتفاع في نسبة حموضتها ، كما وترفع من درجة حموضة التًربة
إضافة إلى الغازات المنبعثة في الجو من الانفجار البركاني، تنطلق أيضاً كميات ضخمة من الذرات البركانية  من النوع الصلب ، بالاضافة الى الغبار الناعم ، واجمال هذه الكمية يصنف بالأطنان ، وتبقى عالقة في الجو لعدة أشهر وهذا من شانه ان يؤثر على الإشعاع الشمسي، وهذا من شانه ايضا ان يؤثر على درجة سطح الأرض .
2  الرياح والعواصف :
للرياح والعواصف دوراً مهم في التسبب بتلوث الهواء نظرا لما يحمله من نسبة التراب ، والغبار ، والرمال ، ويبدو دورها جلياً خاصة في المناطق التي تصنف بأنها من النوع الجاف ، حيث يمكن لهذه الرياح التي تصحبها عواصف والتي تتحرك  منخفض على سطح الأرض وتحمل كمية كبيرة من  التًربة الصحراوية ؛ وذلك راجع الى عدم وجود عائق يمنعها ، كما تندر النباتات التي يمكن ان تقوم بتماسك التربة ،  ويمكن لهذه الرياح ان تقوم بحمل هذه الاتربة لمسافات طويلة لتصل الى المناطق الفلاحية مسببة تلف في المحاصيل وايضا يمكن ان تصل الى المدن الآهلة بالسكان. 

 
Top